الوقاية والتحسيس

تعد عملية إخبار المواطنين من المحاور الإستراتيجية الأولية لجمعية للا سلمى لمحاربة داء السرطان. 

حملات التحسيس     

إن تبديد الغموض عن داء السرطان هو شرط أول أساسي لتنظيم إستراتيجية لمحاربة السرطان في مجال الوقاية والكشف المبكر والتعبئة الاجتماعية. ولتطوير سلوك المواطنين عبر التواصل والإعلام حول محاربة السرطان، كان من الضروري تبديد الغموض عن الداء السرطاني في مرحلة أولى، والقضاء على الطابوهات والأحكام والأفكار المسبقة. وتعرضت فيما بعد الحملات الواسعة النطاق التي قامت بها  جمعية للا سلمى لمحاربة داء السرطان، بشكل أساسي، للإعلام حول كشف داء سرطان الثدي والتحسيس حول التشخيص المبكر. 

2006

"جميعا ضد السرطان": تغيير نظرة السكان لداء السرطان 

2008

"حملة إعلامية وتحسيسية حول الكشف عن سرطان الثدي": إخبار السكان المستهدفين بالكشف المبكر لسرطان الثدي وتحسيس الفئة المستهدفة بأهمية الكشف المبكر وحظوظ التعافي.  

2009

"جميع ضد التدخين": الإخبار بالخطر الحقيقي للسيجارة: زعزعة العقليات وتعزيز الوعي بأخطار التدخين، العمل على تطوير السلوك لتفادي السيجارة الأولى، والإخبار بمخاطر التدخين السلبي   

2010-2011

"حملة إعلامية وتحسيسية حول كشف سرطان الثدي": تحسيس المواطنين على العموم وبالخصوص النساء بأهمية الكشف المبكر لسرطان الثدي وجلب النساء للمساهمة في حملة الكشف المبكر ضمن مرافق وزارة الصحة المتضمنة لمجانية الفحوصات التكميلية (التصوير الشعاعي للثدي..).    

محاربة التدخين وبرنامج "إعداديات، ثانويات ومقاولات بدون تدخين"   

طبقا للتوجيهات الإستراتيجية الدولية لمحاربة التدخين، وضعت ج من ضمن أولوياتها محاربة التدخين، بغية تسريع الوعي بأضرار التدخين وعلاقته بالسرطان. ترتكز إستراتيجية ج لمحاربة التدخين على وبرنامج "إعداديات، ثانويات ومقاولات بدون تدخين"، فضلا عن الحملة الوطنية الكبيرة لمحاربة التدخين في سنة 2009 التي شملت جمهورا عريضا.    

إن ج أطلقت سنة 2007 برنامج محاربة التدخين تحت شعار:  "إعداديات، ثانويات ومقاولات بدون تدخين". تم إعمال هذا البرنامج لمحاربة التدخين:

- لفائدة المراهقين (تلاميذ المؤسسات الثانوية)

- لفائدة الراشدين بالوسط المهني

- لفائدة مهنيي الصحة   

يهدف برنامج "إعداديات، ثانويات ومقاولات بدون تدخين" إلى: 

- الوقاية من تلقين الإدمان على التدخين 

- حماية غير المدخنين 

- دعم والمواكبة من أجل إيقاف استهلاك التبغ