جوائز مؤسسة للا سلمى

تمنح مؤسسة للا سلمى لمحاربة داء السرطان سنويا جائزتين بمناسبة اليوم الوطني لمحاربة السرطان. هاتان الجائزتان (الوطنية والدولية) تمنحان لشخصيات، مراكز البحث أو مختبرات، قدمت الدليل على انخراط ومشاركة استثنائية في محاربة السرطان.

 2008

 منحت الجائزة الوطنية لمؤسسة للا سلمى لمحاربة داء السرطان  للمرحوم الأستاذ عبد الصادق ربياح؛ فيما منحت الجائزة الدولية لمؤسسة للا سلمى لمحاربة داء السرطان للبروفسور هارالد زور هانسن، الحائز على جائزة نوبل للطب سنة 2008.

 2009   

منحت الجائزة الوطنية لمؤسسة للا سلمى لمحاربة داء السرطان إلى السيد رؤوف النقيب؛ فيما منحت الجائزة الدولية لمؤسسة للا سلمى لمحاربة داء السرطان إلى البروفسور جان لوميرل      

جوائز جمعية  للا سلمى لمحاربة داء السرطان

تسليم الجائزة لرؤوف النقيب

2010   

منحت الجائزة الوطنية لمؤسسة للا سلمى لمحاربة داء السرطان إلى البروفسور سعيد بنشقرون، رئيس مصلحة سرطان الدم بمستشفى 20 غشت بالدار البيضاء؛ فيما منحت الجائزة الدولية لمؤسسة للا سلمى لمحاربة داء السرطان إلى السيد فرانز ب. هيمر، الرئيس-المدير العام لمختبر روش

2011 

منحت الجائزة الوطنية لمؤسسة للا سلمى لمحاربة داء السرطان إلى الرهيبة تيريز كارنيي- حارسة مركز الأنكولوجيا ابن الرشد بالدار البيضاء وإلى السيد لحسن حوجر –رئيس مصلحة عناية الممرضين بالمعهد الوطني للأنكولوجيا.  

أما الجائزة الدولية لمؤسسة للا سلمى لمحاربة داء السرطان فمنحت للدكتور حسين أ. كزايري، مدير المكتب الإقليمي للمنظمة العالمية للصحة لشرق المتوسط

 

  • فيديو جوائز مؤسسة للا سلمى لمحاربة داء السرطان لسنة 2011

 

  • منحت  الجائزة الوطنية  لمؤسسة  للاسلمى لمحاربة داء السرطان    لفاطمة  الدادسي بوطالب  مؤسسة "جمعية أصدقاء المعهد الوطني للأورام" و متخصصة   في علم البيولوجيا وأستاذة في كلية العلوم بالرباط
 
 
  • منحت الجائزة العالمية للدكتورة مارتين بيكار أستاذة علم الأورام في جامعة بروكسل الحرة و رئيسة  قسم الطب في معهد بورديه جول في بروكسل وعضو في الأكاديمية الملكية للطب في